HealthPlus Network of Specialty Centers in Abu Dhabi

لطلب موعد

انقر هنا
اتصل بنا

600 503035
لطلب موعد

انقر هنا
اتصل بنا

600 503035

تجديد وزيادة الطاقة الاستيعابية لقسم المختبرات بمستشفى دانة الإمارات في أبو ظبي

24 سبتمبر 2020، أبوظبي: جددت مجموعة الشرقية المتحدة للخدمات الطبية، قسم المختبرات  في مستشفى دانة الإمارات للنساء والأطفال في أبوظبي والذي يقوم بأكثر من 5000 فحص يومياً ويخدم جميع منشآت المجموعة والتي تتضمن مستشفى وعيادة دانة الإمارات ومراكز هيلث بلاس التخصصية ومستشفى مورفيلدز للعيون أبوظبي، ليتضمن أحدث التكنولوجيا والأجهزة الرقمية التي تعمل بالذكاء الاصطناعي، من شركة أبوت العالمية الرائدة في مجال المختبرات الطبية على مستوى العالم وتتضمن التجهيزات المقدمة من أبوت أحدث نموذج من أجهزة المختبرات – جي إل بي – المتصلة بأجهزة ألينيتي القادرة على معالجة مختلف أنواع العينات، لتمكين الأطباء والمرضى من الحصول على مئات الأنواع من الفحوصات بسرعة فائقة ودقة عالية ما يسهم في توفير معلومات شاملة عن المريض تساعد في وضع خطط علاجية دقيقة.

ويعد مستشفى دانة الإمارات أول مستشفى في العالم يقوم بتركيب هذا المزيج الفريد من مختلف الأجهزة الطبية التشخيصية بأحدث التكنولوجيا من شركة أبوت، وقد استثمرت الشرقية المتحدة للخدمات الطبية قرابة ال 21 مليون درهم لإطلاق أحدث وسائل التكنولوجيا لخدمة المرضى في جميع مرافقها وفقاً لأعلى معايير الرعاية الصحية، وهذه الحلول التقنية ستحسن من أداء المختبر الى جانب رفع استيعابية الفحوصات وتقديم نتائج دقيقة وسريعة وتشغيل الأجهزة لأكبر وقت ممكن في نفس الوقت.

وقال السيد ماريانو جونزالز، نائب رئيس مجلس الإدارة لمستشفى دانة الإمارات أن توفير مثل هذه الأجهزة المبتكرة من خلال الذكاء الاصطناعي هو أولوية لنا خصوصاً في مثل هذه الأوقات، وسنستمر في الاستثمار في تقديم الأفضل لمرضانا وأطبائنا، مشيراً إلى أن التحول الرقمي في قطاع الرعاية الصحية ينمو بشكل مستمر، وسيستمر بالنمو بعد جائحة كوفيد19، وسيكون على مقدمي الرعاية الصحية مسؤولية النظر في حلول مثالية لتسهيل رحلة المريض للعلاج داخل وخارج المرافق الصحية المختلفة للمجموعة، وفي نفس الوقت زيادة الطاقة الاستيعابية وتقليص الوقت المخصص للحصول على نتائج الفحوصات، وإننا نفخر بتبنينا لنظام أبوت، حيث بدأنا رؤية النتائج الإيجابية لهذه الحلول في قسم المختبرات لدينا ومع الأطباء والمرضى.

وقالت الدكتورة شويتا أوبال، رئيس قسم المختبرات في مجموعة الشرقية المتحدة للخدمات الطبية أن هذا التطوير جاء كجزء من استراتيجية المجموعة المتعلقة بالذكاء الاصطناعي تماشياً مع التحديات المستقبلية العالمية والتغييرات الديناميكية في القطاع الصحي، وهذه الحلول الشاملة ستساعد في إدارة رحلة المريض من طلب الفحص وصولاً إلى النتائج مع التقليل من الحاجة إلى التدخل الإنساني، وهذا يضمن نتائج ذات جودة عالية والحفاظ على المريض بشكل عام وتقليل الوقت اللازم لإجراء مثل هذه الفحوصات.

وقال السيد محمد أبو الرب، المدير العام لوحدة التشخيص الطبي في شركة أبوت في منطقة الخليج العربي أن الشركة سعيدة بهذا التعاون مع مجموعة الشرقية المتحدة للخدمات الطبية ومستشفى دانة الإمارات مضيفاً أن هذا المخطط سيساعد في دورة التشخيص بشكل عام، من طلب الأطباء للفحص إلى عملية الفحص وصولاً إلى اتخاذ القرارات الطبية المناسبة، حيث أن القرارات هذه تشكّل المرحلة الأهم في مسار تحسين صحة المرضى.

وأضاف السيد ماريانو جونزاليز "أن الثقة بالنتائج والقرارات الطبية ستكون على عاتق مقدمي الرعاية الصحية وإن ميزة وجود حلول شاملة مثل هذه الانظمة في إمارة أبو ظبي وبتشجيع ودعم دائرة الصحة في أبو ظبي سيعطي مستشفى دانة الإمارات ومراكز هيلث بلاس ومستشفى مورفيلدز للعيون أبو ظبي الفرصة لخدمة عدد أكبر من المرضى في دولة الإمارات."